Pure Software code
 
www.puresoftwarecode.com

SOFTWARE Institute
Teach YourSelf
100 Software Programming Training Courses
For Free Download


CHRISTIANITY Institute
HUMANITIES Institute
more the 400 Subjects, All for Free Download.
Lebanon  
Art Institute and Others
معهد فن وغيره
 
 
   Home: Humanities Institude,  Genocide Photos   صور من الابادة   فشل التتريك   الابادة الارمنية  
Home
معرض صور - المسيحية حاضرا، الابادة العثمانية التركية للارمن 1915 
Genocide
شبح مذابح الأرمن يطارد تركيا

 
   1-  ثلاث شهادات ...
عن هذه الصورة كتب السفير الأمريكي قائلا

"مشاهد كهذه كانت شائعة في جميع المقاطعات التي يسكنها الأرمن، في أشهر الصيف والربيع من سنة 1915، الموت كان في عدة صور -مذابح، مجاعات، تهجير قسري- تسببب في أذية السواد الأعظم من اللاجئين، السياسة التركية كانت تقضي بالإبادة مع النفي في العلن"...- سفير الولايات المتحدة في إسطنبول 1915
 
سفير الولايات المتحدة في إسطنبول 1915، هكذا شهد >>>   
يروي أحد المرسلين الأمريكيين إلى مدينة الرها

خلال ستة اسابيع شاهدنا أبشع الفظائع تقترف بحق الآلاف... الذين جائوا من المدن الشمالية ليعبروا من مدينتنا. وجميعهم يروون نفس الرواية: قتل جميع رجالهم في اليوم الأول من المسيرة، بعدها تم الأعتداء على النسوة والفتيات بالضربة وسرقن واختطفت بعضهن. حراسهم... كانوا من أسوأ العناصر كما سمحوا لأي من كان من القرى التي عبروها باختطاف النسوة والاعتداء عليهن. لم تكن هذه مجرد روايات بل شاهدنا بأم أعيننا هذا الشيء يحدث علنا في الشوارع.
جريدة نيويورك تايمز صادرة في 15 ديسمبر 1915 تذكر المقالة، أنه قرابة المليون شخص قتلوا أو تم نفيهم على أيدي الأتراك >>>  
صورة فوتوغرافية التقطت في عام 1913 لدير فارفانفانك في فان. في مايو 1915 هاجم الجيش التركي، وأحرق، ودمر أغلب معالم الدير
 

شهادة كتبها القنصل الاميركي في خربوط ليسلي دافيس في 11 تموز 1915،
ما يغني عن وصف رحلات التهجير من كيليكيا الى سورية وهنا نص الشهادة وبتصرف: "... لقد زرت مخيماتهم مرات عدة وتكلمت مع بعضهم. لا يمكن مطلقا تصور حالة اكثر بؤسا. لقد كانوا جميعا من دون استثناء بأثوابهم الرثة جوعى ومرضى ومتسخين. وليس في الامر ما يدهش اذ انهم ساروا في الطرقات مدة شهرين، من دون تبديل ملابسهم او الاغتسال. يأكلون من القليل جدا مما يحملونه من طعام. لقد شاهدتهم مرة عندما حمل اليهم الطعام. الحيوانات المتوحشة لا يمكن ان تكون اكثر شرها منهم. لقد تدفقوا دفعة واحدة نحو الحراس الذين يحملون الطعام، والذين راحوا يدفعونهم بالبنادق والعصي الغليظة التي يحملونها. وقد قتل العديد منهم تحت الضرب. ومنظرهم يدفع الى الاعتقاد بانهم ليسوا من الكائنات البشرية. ونحن نجتاز المخيم، عرضت امهات كثيرات ان نأخذ معنا اطفالهن، ورحن يرجوننا بان نفعل. لقد اختار الاتراك اجمل الاطفال والفتيات لاستخدامهم كعبيد او لاغراض حقيرة. ... لم يبق الا القليل من الرجال بينهم لان الموت قتل معظمهم في الطريق. لقد هاجمهم الاكراد ونهبوا امتعتهم. وتكررت هذه الهجمات مرات عديدة وادت الى مقتل الكثيرين. كان من الطبيعي ان يموت الكثيرون من المرض والانهاك. لقد وصلت قوافل مختلفة الى هنا، وبعد يوم او يومين تم دفعهم بعيدا ومن دون وجهة محددة.
 
   2- معرض صور، الابادة العثمانية التركية بحق الارمن
 
صلب نساء الأرمن في دير الزور. وهي صورة شائعة
 
     
المجازر المرتكبة شمالي ايرات الحالية في تشرين الاول عام 1898 العسكر التركي يبرز اعماله البطولية المتمثلة بقطع الرؤوس وعرضها للفرجة اطفال وشبان دون أهل ودون حماية مجازر الارمن في أرضروم في 30 تشرين الأول 1895
هناك أكثر من 350 جثة مرمية على الارض
مجازر 1894 فتيات يتامى في المأوى الالماني لمدينة أورفا المنديل الابيض يرمز الى الحداد على الاهالي الذين قضوا تحت سيف التركي مخيم الماني للاجئين الارمن في أضنا (1909) عملية انقاذ لارمن جبل موسى 1915 - مكتبة توبار باشا باريس
   
  لابطال الاتراك والضحايا الارمن هذا الانجاز بكل ما للكلمة من معنى  
 
   
قطع رؤوس الأرمن.  
   
أطباء أرمن تم اعدامهم في اسطنبول، الصورة موجودة في المتحف الارمني في القدس.
أرمن تم إعداهم من قبل الجيش التركي
  ضحايا ارمن تم اعدامهم في اسطنبول
عظام لضحايا ارمن في ارذينجان مجازر بحق الارمن
 
   3- من اصداء الشهادات بالإبادة الجماعية الأرمنية
  1. في رسالة لأختها، وصفت عضوة البعثة الأمريكية كورينا شاتوك، التي عاشت في مدينة أورفا في سنة 1895، كيف تم حرق الأرمن الملاحقين في إحدى الكنائس.
     
  2. أعتبر رئيس السكك الحديدية العثمانية، الضابط بوترشت أوامر تهجير الأرمن عام 1915، ومن ثم التشغيل الإجباري لآلاف الأرمن في بناء خط حديد بغداد، موتاً مؤكداً.
     
  3. القنصل الأول في ارضروم، ماكس فون سويبنا ريشتا كتب لسفارة بلاده في إسطنبول قائلاً "كانت النساء تلقين بأنفسهن وأطفالهن أمام حصاني، تطلبن المساعدة".
     
  4. اعتبر الميجور جنرال أوتو فون لوسوف الإبادة "نوعاً جديداً من القتل المنظم وذلك من خلال تجويع الأمة الأرمنية برمتها".
     
  5. السفير باول غراف فولف أستنجد منذ استلامه مهامه، منذ نهاية 1915 بالمستشار ووزارة الخارجية وكتب في 16 تموز 1916 "لا أحد هنا يملك سلطة لكبح جماح ... الشوفينية والعنصرية .اللجنة تطالب بتقسيم وتدمير ما تبقى من الأرمن" . بعد عشرة أشهر، تم استدعائه بناء على طلبات الحكومة التركية.
     
  6. أيار 1915، في بيان مشترك أصدرت فرنسا وروسيا وبريطانيا العظمى ، أول رد فعل دولي حول الإبادة الجماعية الأرمنية، حيث تم فيه وصف العنف الذي تم القيام به ضد الشعب الأرمني بـ"جريمة مرتكبة ضد البشرية والحضارة". واعتبرت أطراف البيان حكومة تركيا الفتاة بأنها المسئولة عن الجريمة المرتكبة.
     
  7. 15 تشرين الأول 1915 كتب معلمو المدرسة الألمانية في حلب، إلى وزارة الخارجية ، يصفون حالة أحد عنابر المرضى الأرمن، والذي كان يقع بجانب المدرسة مباشرة ً "ندخل إلى الباحة .. ... أكوام من المرضى ومن يعانون سكرات الموت ، والموتى كلهم فوق بعضهم البعض بدون أي مساعدة ..... هنا وهناك الاستغاثة من اجل طبيب، الصراخ والعويل من مئات الذباب الذي يدخل في مآقي العيون ....... دستة من الأطفال الجائعين، بقايا من بشر .... وبالقرب منهم مباشرة، نحن المعلمين الألمان، مجبرين على تنشئة تلاميذنا على الثقافة الألمانية".
     
  8. 1915، بادرالسفير الأمريكي في تركيا السيرهنري مورغينثا وبالطلب من حكومة الولايات المتحدة للتدخل ضد تهجير وقتل الأقلية الأرمنية وإدانة الحكومة التركية ، وبالضغط على حليفتها في الحرب ألمانيا النازية. وكان هو قد قام من جانبه بالتدخل شخصيا لدى السلطات التركية بوقف أعمال القتل ، كما قام بحملة جمع التبرعات لتقديم المساعدة الإنسانية للذين يتعرضون للأذى. كما قام أيضا بالتعاون مع الرئيس الأمريكي السابق ثيودور روزفلت لمطالبة الرئيس الأمريكي حينها ودرو ويلسون للدخول في الحرب العالمية لوقف القتل الجماعي ، لكن الرئيس رفض الطلب بحجة أن الولايات المتحدة تقف على الحياد ، قائلا: " أن هذا شأن داخلي خاص وليس لنا الرغبة في التدخل في أمر لا يعنينا ".
     
  9. في 1916 ترك السفير الأمريكي "السيرهنري مورغينثا " الدولة العثمانية لأنه كما قال، لم يعد قادرا على الاحتمال دون أن يفعل شيئا ، وقال بعد مغادرته إلى بلاده ، " فشلي في إيقاف قتل الأرمن جعل تركيا بلدا فظيعا ، لقد استنفذت كل قدراتي ". وبعد عودته إلى واشنطن فقد وظيفته ، فلم يعين في منصب آخر بسبب ذلك أثناء وجود الرئيس الأمريكي وودرو ولسن. وكان الرئيس ولسن قد رد على التساؤلات عن عدم تدخل الولايات المتحدة لإيقاف أعمال القتل الجماعي قال: " أن رغبة الأمريكيين تدعوني للوقوف بعيدا وعدم التدخل في الحرب العالمية الأولى ، وسأبقى على الموقف إلى أطول فترة ممكنة ".
     
  10. القنصل الأمريكي جيسي جاكسن في تقرير من حلب إلى السفير ورجينثاو في آب 1915، قيم دور الحكومة التركية في مخططِ مصادرة أملاك الأرمن على أنه " مخطط سلب عملاق بالإضافة إلى كونه ضربة نهائية للقضاء على الجنس الأرمني".
     
  11. 3 آذار 1919، أسس السلطان أول محكمة في التاريخ، لمحاكمة المجرمين ضد الإنسانية. محكمة إسطنبول، والتي أتت تحت ضغط القوى الكبرى، فرنسا وإنكلترا آنذاك ، وبالعكس من محاكمات نيرنينبورغ، تــم الحكم فيها وفــق القانون العثماني . حيث رفض الاتهام  كل المبررات التي تقول: بأن وضع الحرب على الجبهة الشرقية كان سبباً لتهجير الأرمن من مدن غرب تركيا . وأثبتت المحكمة، بأن لا الضرورات العسكرية، ولا الأحوال الاستثنائية ، كانت تستدعي هذا التهجير والطرد .
     
  12. 13 تشرين الثاني 1919، ومع احتلال الإنكليز لاسطنبول، أثاروا المسألة الأرمنية، وقبضوا على عدد من القادة الأتراك لمحاكمتهم غير أن معظمهم هرب أو اختفى،  فحكم عليهم بالإعدام غيابيا، ولم يتم إعدام سوى حاكم يوزغرت الذي كان قد إباد  مئات الأرمن في بلدته.
     
  13.  في  1919،  لم يكن قد ظهر بعد، مصطلح الإبادة الجماعية أو الجينوسيد , لكن الاتهام أستخدم تعبيراً رديفاً لذلك آنذاك " قتل الشعب بالكامل ". وبسبب ذلك، وفي ثلاث قضايا في محكمة إسطنبول تم إصدار 17 حكماً بالإعدام ثلاثة منها بشكل قطعي، بحق أنور باشا وطلعت باشا وجمال باشا.
    لاحقا، بعض قادة "تركيا الفتاة"، وزير الداخلية طلعت باشا ، ووزير الحربية أنور باشا، التي حكم عليها غيابياً بالاعدام،  هربوا في تشرين الثاني 1918 في عنبر سفينة ألمانية إلى الخارج . طلعت قتل في برلين، في 1921 على يـد طالب أرمني كان قد فقد كل عائلته في مسيرة الموت، تبعه لاحقا كل من جمال باشا في تبليسي وسعيد حليم باشا في برلين على أيد شبان أرمن أيضاً.
     
  14. 28 كانون الثاني 1919، كتب علي كمال بك، الذي أصبح في عام 1920 وزيراً لداخلية تركيا، في جريدة (صباح) التركية قائلاً: "إنها لحقيقة ثابتة، أن إبادة الأرمن قد خطط لها وأقرت من قبل مقر حزب الاتحاد والترقي". ووصف هذه المذابح بأنها جريمة لم يسبق لها مثيل في التاريخ وهزت العالم".
     
  15.  24 نيسان 1923 وبعد يوم واحد من تأسيس أول برلمان لتركيا الحديثة ، أدان كمال أتاتورك إبادة الأرمن ، واعتبره عملاً مخزياً ولو أنه أردفه بأنه عمل مخـزٍ من الماضي .
     
  16. ذكرت صحيفتا "العرب" البغدادية و"الموصل" الموصلية الآتي : "علمت جريدة البتي باريزيان من الأستانة أن التحقيق فتح في مذابح الأرمن فأسفر هذا التحقيق عن أن عدد الذين قتلوا بلغ مليوناً ونصف مليون وأن أكبر المسؤولين عن هذه المذابح هم أنور باشا وطلعت باشا وجمال باشا والجنرال ليمان فون سندرس وان نصف الشعب الأرمني ذبح لأن المذابح نظمت تنظيماً علمياً بواسطة الألمان. ومن بين الفظائع التي ارتكبت والتي تقشعر منها الأبدان حرق ألفي امرأة وقتلوا في مكان آخر سبعة آلاف ولد. واضف مكاتب الجريدة، انه لا يجوز أن تلقى تبعة ما جرى على صغار الضباط والموظفين لأن التبعة كلها تقع على رأس الوزراء والقواد الذين تقدم ذكرهم".
     
  17. يقول المؤرخ التركي تانر أكشام، من معهد الأبحاث الاجتماعية في هامبورغ سابقا، والعامل حاليا في جامعة مينوسيتا: "إن وصــم مؤسسي الدولة التركية الحديثة، والذين يقدرون كأبطال اليوم، انهم كمجموعة من الأشرار، لانهم يمكن أن يضعوا شرعية الدولة موضع التساؤل".
     
  18. قال الكاتب التركي أورهان باموك في مقابلة مع جريدة تاغز تسايتونغ السويسرية: "قتل هنا ثلاثين ألفاً من الأكراد، وما يقارب مليون أرمني، ولا يوجد تقريباً أحد يتجرأ على ذكر ذلك".
     
  19. 1933 وصف الشاعر الفرنسي فرانس فرفل في روايته، أربعون يوما في جبل موسى، قافلة الموت الأرمنية، بنبؤة معسكر الموت المتنقل.
     
  20. قانونية المجزرة هل هي ابادة، الإبادة الجماعية الأرمنية واتفاقية عام 1948
    تعني كلمة "جينوسايد" إبادة جماعية وهي مشتقة من اللغة اليونانية "جينوس" (عرق) وكلمة من اللاتينية ملحقة بها هي "كايديري" التي تعني قتل.

    وقد ابتكرها في 1944 رافايل ليمكين وهو يهودي بولندي لجأ إلى الولايات المتحدة وعمل مستشارا في وزارة الحرب الأميركية، ليستخدمها في وصف الجرائم التي ارتكبها النازيون بحق اليهود في أثناء الحرب العالمية الثانية.

    واستخدمتها للمرة الأولى في اطار قانوني المحكمة العسكرية في نورمبرغ في 1945 عند اتهام المسؤولين النازيين الذين صدرت عليهم أحكام في نهاية المطاف لارتكابهم "جرائم ضد الإنسانية".

    ولم يعترف القانون الدولي بجريمة الإبادة الجماعية إلا عام 1948 بفضل اتفاقية الأمم المتحدة التي عددت جملة من الأفعال تشكل جرائم "إبادة جماعية" اذا ارتكبت "بنية القضاء كليا أو جزئيا على مجموعة قومية أو أثنية وعرقية أو دينية".

    وحسب هذه المعاهدة فتعتبر المجازر إبادة جماعية عندما تستوفي واحد أو أكثر من الشروط التالية:
    - قتل أعضاء هذه المجاميع
    - توجيه صدمة أو أذى جسمي بهؤلاء الأعضاء
    - فرض شروط على حياة هؤلاء ما قد يؤدي إلى إبادتهم كلياً أو إلحاق الأذى بهم جزئياً
    - فرض شروط لمنع أي زيادة في نفوس هذه المجاميع
    - نقل الأطفال لتربيتهم في أحضان مجاميع عرقية أخرى(المادة الثانية من هذه الاتفاقية)

    واعترفت الأمم المتحدة بالإبادة الجماعية الأرمنية في 1985، والبرلمان الأوروبي عام 1987 بإبادة الأرمن، كما اعترفت 24 دولة في أنحاء العالم بالإبادة الجماعية الأرمنية و9 منظمات دولية.
     
  21. الأرشيف العثماني وتطهيره من دلائل الإبادة
    يقول المؤرخ والأستاذ الجامعي هليل بركتاي، مدير لجنة دراسات سقوط الدولة العثمانية "كانت هناك محاولتان جديّتان من أجل تطهير الأرشيف العثماني من أي وثائق تجريمية في القضية الأرمنية. وتمّت أول محاولة في العام 1918 على الأرجح قبل احتلال الحلفاء مدينة إسطنبول، وتمت عملية التطهير الثانية بالتزامن مع جهود أوزال لفتح الأرشيف، على أيدي مجموعة من الدبلوماسيين المتقاعدين والجنرالات، بقيادة السفير السابق محرم نوري بيرجي".

    وفي السياق عينه، وفي حديث مع مسؤولين من القنصلية الأميركية في إسطنبول، قال مدير معهد البحوث الأميركي في تركيا طوني غرينوود أنه بينما كان يعمل في الأرشيف التركي، كان معلوما أن مجموعة من العسكريين المتقاعدين كانت تتمتّع بقدرة نفاذ مميّزة، وأمضت أشهرا من التفتيش في وثائق الأرشيف. كما أن مؤرخّا تركيّا من الذين درسوا المسألة الأرمنية، زعم أن هناك عملية جارية داخل الأرشيف من أجل تطهيره.
     
  22. قوانين تجريم إنكار الإبادة الجماعية الأرمنية
    حاول الأرمن في الدول الأوربية الضغط على حكوماتها المعترفة بالإبادة الجماعية، لاستصدار قوانين تجريم إنكار الإبادة مستفيدين من ميثاق الاتحاد الأوربي الذي يحرم إنكار أية إبادة جماعية على أراضيها.

    وكانت آخر هذه المحاولات، استصدار قانون من مجلس الشيوخ الفرنسي هذا العام، وهي محاولات بدأت منذ عام 2006ن لكنها اصطدمت برفض المحكمة الدستورية العليا في البلاد التي اعتبرت القرار انتهاكاً للدستور.
     
  23. الضغوطات التي تمارسها تركيا
    ولا يخفى على أحد حجم الضغوطات التي تمارسها تركيا ضد الدول التي تقوم بالاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية، أو قانون تجريم إنكارها، وهي التي تحوي في قانون عقوباتها المادة 301 المعروفة بقانون إهانة الهوية التركية، حيث يحاكم أكثر من 60 شخصية تركية تحدثت عن الإبادة الجماعية الأرمنية استناداً على هذه المادة.
     
  24. جزء من بيان هيلاري كلينتون
    وفق ما نشرته اللجنة الوطنية الأرمنية الأمريكية على موقعها الإلكتروني ما يلي: "أنا أؤمن أن ما واجهه الشعب الأرمني من فظاعات من قبل الإمبراطورية العثمانية تشكل إبادة جماعية حقيقية. وأنا كتبت للرئيس جورج بوش الابن مرتين لحثه على ذكر كلمة إبادة في خطابه السنوي الموجه للأرمن في 24 نيسان من كل عام، وأنا شخصيا في حال تمّ اختياري رئيساً للولايات المتحدة سأعترف من البيت الأبيض بحدوث تلك الإبادة. إن مبادئنا وأخلاقنا تحثنا على الاعتراف بحدوث الإبادة الأرمنية اعترافا كاملا من قبل البيت الأبيض والكونغرس الأمريكي".
     
  25. مرشح الرئاسة باراك اوباما
    وعبّر في بيانه عن دعمه لتقوية العلاقات الأرمنية - الأمريكية وتعزيز الديمقراطية في أرمينيا. كما تعهد بالعمل على تعزيز أمن أرمينيا ورفع حالة الحصار المفروضة على أرمينيا من قبل تركيا وأذربيجان، كما تعهد بالسعي لتحقيق الأمن والاستقرار في ناغورني كاراباخ بما يرضي جميع الأطراف واستناداً على مبادئ الديمقراطية. وأضاف: "أمريكا تستحق زعيماً يتكلم بصدق حول الإبادة الجماعية الأرمنية ويتصدى بقوة لكل عمل من هذا النوع. أتمنى أن أكون ذلك الرئيس"
 
 
مجموعة صور لعدد من المثقفين والنخبة الارمنية ممن أعدموا من قبل الدولة العثمانية.
 
     
تجميع الأرمن في مدينة اضنة أمام مبنى حكومي، بأمر من السلطات. كان الأرمن في انتظار ترحيلهم. لكن تمّ ذبحهم خارج المدينة من قبل السلطات العثمانية. أطلال بلدة أرمنية بعد مذبحة اضنة بقايا حي المسيحيين في مدينة اضنة.
قوافل من الأرمن تم ترحيلها اجلاء ايتام ارمن من تركيا إلى سوريا. ام أرمينية راكعة بجوار طفلتها الميتة بالقرب من حلب
أطفال وشبان دون اهل ودون حمابة   دخان متصاعد من احراق قرية ارمنية
لاجئون أرمن قرب مركز الإغاثة الأمريكي أطفال لاجئون في حلب، سوريا عائلات ارمنية لاجئة في حلب
لاجئون أطفال من الارمن واليونانيون يصلون اليونان أطفال أيتام من الأرمن تم ترحيلهم لليونان أطفال أرمن تم مساعدتهم من قبل منظمة الإغاثة في الشرق الأدنى
 
   
مسيرة التهجير القسري للارمن اطفال ارمن دون حماية
تركي في ديار بكر يلوح بالطعام للأرمن، كانه يتعامل مع حيوانات
مجازر بحق الارمن، مسيرات التهجير القسري، ام وبنتاها، احدهما ماتت على الطريق مجزرة قتل بحق الارمن
 
     
الماساة الارمنية، المجزرة العثمانية التركية، الترحيل القسري بحق الارمن
 
   4- وثيقة تاريخية، على حماية المسلمين العرب للمسيحيين الأرمن ،

هي هذه الرسالة التي اصدرها الحسين بن علي،  شريف مكة في العام 1917 م، والتي يطالب فيها بحماية الأرمن من البطش التركي.
 وهذا نص الرسالة:

بسم الله الرحمن الرحيم


من الحسين بن علي ملك البلاد العربية وشريف مكة الأمراء الأجلا الأماجد الامير فيصل والامير عبد العزيز الجربا،
السلام ورحمة السلام ورحمة الله وبركاته.
أما بعد صدرت الاحرف من أم القرى بتاريخ 18 رجب 1336 نحمد الله الذي لا اله الا هو اليكم ثم نصلي ونسلم على نبيه وآله وصحبه وسلم. ونخبركم بأنا والثناء له تبارك وتعالى بصحة وعافية ونعمة من فضله ضافية وافية اسبل الله علينا وأياكم سوابغ نعمه.
وأن المرغوب بتحريره المحافظة على كل من تخلف بأطرافكم وجهاتكم من الطائفة اليعقوبية الأرمنية تساعدوهم على كل أمورهم وتحافظون عليهم كما تحافظون على انفسكم وأموالكم وابنائكم وتسهلون كل ما يحتاجون اليه في ظعنهم واقامتهم فانهم أهل ذمة المسلمين والذي قال فيهم صلوات الله عليه وسلامه من أخذ عليهم عقال بعير كنت خصمه يوم القيامة وهذا من أهم ما نكلفكم به وننتظره من شيمكم وهممكم والله يتولانا وأياكم بتوفيقه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 
   5- اهم دوافع تنفيذ الإبادة الجماعية بحق الأرمن
  1. حتى أواخر القرن 19، فضل الأتراك  تسميتهم بالعثمانيين والدولة بالدولة العثمانية، بدلاً من تركيا كمفهوم اشمل للانتماء معتبرين العثمانية انتماء وطني سياسي يشمل المسلمين والمسيحيين وأناس من انتماءات قومية وعرقية مختلفة وسمت هذه السياسة بالجامعة العثمانية، والتي اعتمدت على فكرة المواطنة العثمانية والهوية العثمانية لجميع العرقيات القابعة تحت الاحتلال العثماني، وصهر كافة الانتماءات القومية والدينية في الإمبراطورية في بوتقة واحدة قومياً ودينياً.

    لكن هذه السياسة سرعان ما فشلت بسبب سياسة تتريك هذه القوميات، ولا نبالغ إن قلنا أن الأتراك انفسهم قد تأثروا منهم أكثر من التأثير عليهم، وذلك بسبب بسيط جداً لأن معظم المكونات الأخرى كانت أقدم وأعرق حضارة من القبائل التركية المهاجرة إلى آسيا الوسطى.
     
  2. امام فشل الجامعة العثمانية سياسيا، بدأت السلطنة العثمانية بانتهاج سياسة الجامعة الإسلامية  وظهرت هذه السياسة جلياً في عهد السلطان عبد الحميد، وترمي إلى توحيد الإسلام شعوباً ودولاً تحت راية دولة الخلافة الإسلامية الواحدة، اي الخلافة العثمانية، اعتماداً على الهوية الإسلامية لمواطني السلطنة، لكن هذه السياسة هي الأخرى فشلت لعدم تمكن السلطنة من صهر القوميات أصحاب الأديان الأخرى من مسيحية ويهودية، إضافة إلى ظهور الوعي القومي والنهضة القومية العربية.
    ولم تكن هذه العقيدة في جوهرها إلا بديلاً آخر للإبقاء والحفاظ على سيطرتهم واستمرار فوقية العنصر التركي في ظروف سياسية كانت قد واصلت تطوراتها إلى تسمية السلطنة بالرجل المريض في التاريخ.
     
  3. بعد ثلاثة قرون وأمام واقع حقيقة فشل هاتين العقيدتين وضع بعض القادة الأتراك من أصحاب النظريات السياسية مخرجاً آخر لأهدافهم العنصرية هو إبادة من يرفض ويقاوم الصهر أو إبعادهم ومحو وجودهم لتطهير الأرض العثمانية من خطرهم الآني والمستقبلي.
    حينها تطورت عقيدة عنصرية متطرفة أخرى تتطلع إلى جمع وتوحيد الشعوب المتحدثة باللغة التركية والبلدان من أصل طورانية في دولة كبرى تحت اسم الدولة الطورانية الكبرى، وصور حدودها البعض من قادتهم من سواحل بحر المتوسط إلى المحيط الهادي والمحيط المتجمد الشمالي إلى أعماق الصين سميت هذه النظرية بالطورانية ).
    ومع مجيئ الأتراك الشباب الذين درسوا في أوربا وتأثروا بنظرياتها القومية وبعد اجتماع سالونيك اعتبرت هذه النظرية عام 1911 سياسة الدولة التركية الرسمية.
    وكانت أرمينيا العائق الأول لتحقيق هذا الحلم التوسعي وحاجزاً في طريق الوصول وتوحيد تلك البلدان لذا كان لا بد من الخلاص من ارمينيا ومن شعبها والاستيلاء على أراضيها.
     
  4. ومن اهم الأسباب غير المعلنة لدخول تركيا الحرب العالمية الأولى كانت الوصول إلى تحقيق هذه الأطماع بقدر ما سنحت لهم الفرص وأن جزئيا وكانت ستعتبر إنجازا في طريق أحلامهم الطورانية.
    الملاحظ في السياسات الثلاثة، أن العنصر التركي هو الأساس والعنصر القائد، في حين لا تغدو باقي القوميات والأقليات سوى وسائل إمداد هذا العنصر بالقوة المطلوبة لاستمراريته:

    1- سياسة الجامعة العثمانية،  اعتمدت على الأتراك في الرئاسة والأمور الإدارية والعسكرية في حين اعتمدت على القوميات الأخرى في عملية التطور والبناء والارتقاء،
    2- سياسة الجامعة الإسلامية،  كان التركي دون غيره هو الخليفة والقائد العسكري والديني
    3- سياسة الجامعة الطورانية، التركي هو الأساس باعتباره أقوى العرقيات الطورانية وأكثرها عددا..
    عمليا،ً من البداية نسف العثماني التركي فكرة الجامعة. فالسياسات الثلاث، اعتمدت على مبدأ الاستغلال اكثر من الوحدة والتكامل.
 
 
   6- ارتدادات ازمة القضية الارمنية اليوم
  يبقى في الاعتراف. بهذه الطريقة فقط تنتهي الحرب وذيولها. رغم هذا، تحد الشعب الارمني الانتظار، فعاد الى الحياة من الرماد، اكمل العيش وبرع في كل المستويات، رغم كل ما اصابه.

  من المحطات الارمنية الاليمة الاخيرة من تاريخه:
  1. حسب المؤرخين، بين 1894-1895، في فترة حكم السلطان عبد الحميد، ارتكب العثمانين عدد من المجازر منها:
    مجزرة طرابزون التي قتل ومات حرقاً فيها حوالي 2000 شخص،
    مجزرة أورفا التي شكل الأرمن فيها ثلث سكانها حيث بلغ عدد القتلى بين الأرمن في هذه المدينة ما يزيد عن 7 آلاف قتيل، ضمنهم 1500 ارمني طالبوا الحماية الرسمية من جانب السلطة التركية، فتم حرقهم أحياءً في الكاتدرائية. عائلات بكاملها ابيدت.
    واثر مظاهرة للأرمن في إسطنبول، هدفها كان تسليم عريضة إلى الحكومة التركية، نفذ العثمانيون عشرة أيام من الإرهاب في إسطنبول ومدن تركية أخرى، أسفر عن موت ما يفوق 100 الف ارمني.
     
  2. مع تولي الأتراك الشباب (تركيا الفتاة) عام 1908 زمام الحكم في الدولة التركية، استبشر الأرمن خيراً من الخطوات التي اتخذوها والرامية إلى جعل سياستهم اكثر ليبيرالية وتسامحا. حيث أعلن حزب "الاتحاد والترقي" المساواة في الحقوق بين الأرمن والأتراك والقوميات الأخرى، الأمر الذي أثار أصداء إيجابية في أوساط المجتمع الدولي والأرمن على حد سواء.
    وسرعان ما تحولوا الى قوميين اتراك هدفهم تتريك سائر الشعوب المنضوية في اطار السلطنة العثمانية، وكان الارمن من هذه الشعوب.
    وفي 1909 قتل العثمانيون 30 الف ارمني في كيليكيا في مذبحة وصفها السفير البريطاني يومذاك بانها: "سحق العناصر غير التركية في هاون (جرن) تركي". فدمر العثمانيون وحرقوا عشرات القرى والبلدات الأرمنية. مما اضطر السكان لتنظيم مجموعات الدفاع الذاتي، فصدت هجمات الأتراك، مما حال دون وقوع مجزرة أكبر. للمناورة. أجرت السلطات التركية تحقيقا شكليا، ولم يتم اكتشاف المنظمين ولا المذنبين في هذه المجزرة.
     
  3. مع اندلاع الحرب العالمية الاولى وضع الارمن بين الكماشة الروسية التركية، خصوصا بعد اعلان تركيا الحرب على روسيا. ثم جند الاتراك في صفوفهم 250 الف ارمني تركي ليشاركوا في الحرب ضد روسيا.
     
  4. بعد خسارة تركيا المعركة مع روسيا امر طلعت باشا، وكان وزير الداخلية حينها، بنقل الارمن من مناطق الحرب الى انحاء اخرى من الامبراطورية تخوفا من تعاونهم مع الجيش الروسي. فكان مشروع الترحيل القسري للارمن الى صحارى سورية.
     
  5. يعتبر يوم 24 نيسان 1915 رسمياً بداية إبادة الأرمن الجماعية، يومها أمر الحكام الأتراك الشباب الثلاث: طلعت باشا وأنور باشا وجمال باشا، بجمع المثقفين الأرمن، 254 أرمنيا، في إسطنبول وقتلوهم.
    تبعها مجازر قتل بحق 1.5 مليون ارمني باشكال مختلفة. بقتل الرجال في قراهم اولا، وتهجير النساء والاطفال إلى بلاد الرافدين ولبنان وسوريا، عبر مناطق صحراوية، هلك اغلبهم جراء المجاعة والأمراض. ناهيك احيانا، عن حالات المتاجرة ببعض النساء الأرمنيات كونهن سلعة حية.
    في رحلات المسير المضنية تلك في الصحراء المحرقة، كانت القوافل تتعرض للسطو من عصابات تركية وكردية باشرف العثمانين، قامت بسرقة الطعام والاموال القليلة التي كانت تحملها النسوة الارمنيات. وكثيرون ممن شاركوا في مسيرات الاقتلاع والهجرة تلك القوا بانفسهم في الوديان والانهار خلاصا من العذاب والمذلة اللتين حفتا برحلتهم.
    اضافة الى تشتية ما يزيد عن مليون من اللاجئين الأرمن في العالم كله، منهم في الأراضي الروسية.
     
  6. واستمر القتل الجماعي للأرمن في فترة حكم مصطفى كمال أتاتورك. في أيلول 1922، دخلت قوات تركية مدينة أزمير .فحرقت الأحياء الأوروبية للمدينة تماما، وارتكبت مجزرة بحق السكان الأرمن واليونان، على مدى 7 أيام، بحيث هلاك خلالها نحو 100 الف شخص.
     
  7. السياسة التركية إيزاء الإبادة الجماعية الأرمنية
    لا تعترف تركية بالإبادة الجماعية، ويبرر الأتراك أعمالهم بان إجلاء الأرمن كان إجراء دفاعيا اضطراريا قضت به ظروف الحرب العالمية الأولى، التي دخلت تركيا فيها 1914، لتجابه حينذاك روسيا.

    وتخاطب تركيا كلاً من العالمين العربي والغربي ضمن هذه الرواية بحجتين مختلفتين:
    في الشرق تحاول تركيا التسويق لفكرة مناصرة الأرمن المسيحيين لروسيا المسيحية وخيانتهم لدولتهم المسلمة كدافع لإقدامها على خطوة نقلهم.
    أما أوربا فتخاطبها تركيا براوية اخرى،ً أن التهجير جاء لأسباب إنسانية لضمان سلامة الأرمن أثناء الحرب التركية الروسية عبر نقلهم إلى مدن آمنة في الشرق الأوسط.
 
 
 www.puresoftwarecode.com  :    HUMANITIES Institute  ART Institute & Others
 SOFTWARE Institute  CHRISTIANITY Institute    
   "Free, 100 Software Programming Training Courses"       Le HANDICAP c'est quoi ?   (in French)  Basilica Architecture, in the Shape of a Cross
 VISUAL STUDIO 2010 in English  Holy BIBLE in 22 Languages and Studies ...  Drugs and Treatment in English, french, Arabic  Old Traditional Lebanese houses
 VISUAL STUDIO .NET, Windows & ASP in English  220 Holy Christian ICONS  Classification of Wastes from the Source in Arabic  5 DRAWING Courses & 3 Galleries
 VISUAL STUDIO 6.0 in English  Catholic Syrian MARONITE Church    Meteora, Christianity Monasteries - En, Ar, Fr
 Microsoft ACCESS in English  HOLY MASS of  Maronite Church - Audio in Arabic  Christianity in the Arabian Peninsula in Arabic  Monasteries of Mount Athos & Pilgrimage
 PHP & MySQL in English  VIRGIN MARY, Mother of JESUS CHRIST GOD  Summary of the Lebanese history in Arabic  Carved Rock Churches, in Lalibela, Ethiopia
 SOFTWARE GAMES in English  SAINTS of the Church  LEBANON EVENTS 1840 & 1860, in Arabic  
 WEB DESIGN in English  Saint SHARBEL - Sharbelogy in 10 languages, Books  Great FAMINE in LEBANON 1916,  in Arabic  my PRODUCTS, and Statistiques ...
 JAVA SCRIPT in English  Catholic RADIO in Arabic, Sawt el Rab  Great FAMINE and Germny Role 1916,  in Arabic  
 FLASH - ANIMATION in English  Читать - БИБЛИЯ и Шарбэль cвятой, in Russe  Armenian Genocide 1915  in Arabic  4 Different STUDIES
 PLAY, 5 GAMES  Apparitions of  Virgin Mary - Ar   Sayfo or Assyrian Genocide 1915 in Arabic  SOLAR Energy & Gas Studies
     Christianity in Turkey in Arabic  WELCOME to LEBANON
 SAADEH BEJJANE Architecture      YAHCHOUCH, my Lebanese Village
 CARLOS SLIM HELU Site.  new design    Prononce English and French and Arabic Letters  ZOUEIN, my Family - History & Trees
       Chucri Simon Zouein, Computer engineer
     
echkzouein@gmail.com
pure software code - Since 2003